الخميس، فبراير 16، 2006

النبي ذاك الرسول


شكرا للدنمارك

لا تتعجبو

نعم شكراً لهم

فقد نحتاج بعضاً من الأحيان لوخذ الابر

أو كي النار

كي نشفى

علينا أن نعيد قراءة الوقائع والتاريخ

علينا أن نعيد النظر إلى رد فعلنا

هل هو رد فعل حقيقي

أم مجرد نوع من الشيفونية

والقبلية

هل غضبنا لله رب العالمين

هل غضبنا لرسول رب العالمين

هل غضبنا لدين رب العالمين

أم للنبي ابن قبيلتنا

وجار ديارنا

هل غضبنا لنصرة الله والرسول صلى الله عليه وسلم

أم هو شئ أشبه بما فعلناه بشوارعنا بعد فوزنا بالكأس

رقصنا وهيصنا وطبلنا

علام

لا أدري.

لي رأي أرجو من الله أن يغفر لي ذللي فيه

أولاً:
الرسول الكريم صلوات الله عليه وتسليماته أوذي في حياته من أقرب أهله - عمه أبي لهب


ومن أهل قريش ( أهله وعشيرته ) وكانو أول كافر به

وأوذي من أهل الطائف - بني عمومته

وأوذي من اليهود من كان يبشر بمقدمه

ولكنه كان يدعو لله الواحد وكان يقول اللهم اهدي قومي

وجاءه جبريل يقول له لو اردت ان اطبق عليهم الاخشبين ( جبلان عظيمان بمكة ) لفعلت

لكن الرسول الكريمة جاء رحمة وهدى

ولم يأت لينتقم ممن سبه

سؤالي ماذا فعلنا لنشر دعوة الرسول

نقول لأهل الدنمارك وأهل الغرب

إنكم كفار وستدخلون النار

سيردو علينا بنفس الفكر

سنسبهم

سيلعون سلسفين أباءنا

سنقول لهم هذا نبينا

أفضل خلق الله

لا يؤمنون بالله أصلاً

ولا بوجوده

فكيف يعترفو بنبيه

نقول لهم المقدسات الدينيه

ودينهم الدولار واليورو والبترول والدفاع المشترك والمصالح الإقتصادية

إنه حقاً حوار طرشان

لم نفهمهم

ولن يفهمون منا

طالما ننظر لهم على أنهم أعداءنا من الكفار.

إلى أهل الدنمارك أتكلم

يا أهل الدنمارك

هذا ليس نبيي وحدي ولا رسولي وحدي

الله أرسله رحمة للعالمين

ليس لي وحدي

ولا لكم وحدكم

اسأت له أنا

أحد أتباعه

فلم أتفهم دعوته

فأخطأت في نشرها

واخطات في تبليغ رسالة ربه التي بعثها إليه

لا ألومكم

بل نفسي الملومة

يا أهل الدنمارك

قد يخرج من أصلابكم يوماً من ينصرون هذ النبي

ورب هذا النبي

ودين هذا النبي

فأدعوكم من الآن

حين يأتي هذا اليوم

لا تغضبو منا نحن العرب

نحن مسلمو القرن الواحد والعشرين

لو كنا موتى

أدعو لنا بالرحمة على ما قصرنا في الفهم

وأسأنا في التطبيق

ولو كنا أو ذرية لنا أحياء

فأدعونا بلطف ورحمة

أن نعود إلى صحيح الدين

وسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم

الذي أسأتم له يوماً ما في بداية القرن الواحد والعشرين

قبل أن يهديكم الله لدينه ولإتباع نبيه

وينصركم على أهل الشرق والعرب

الذين زاغو عن حقيق الدين

وحقيق الدعوة

وظنو أن هذا النبي الكريم

لهم وحدهم

وملك لهم

فقط هم

وضنو أن يدعو بما لديهم

فرحين بما آتاهم الله من فضله

وراحو يفخرو بأن لهم الجنة

ولاهل الدنمارك النار

يا أهل الدنمارك

إذا جاء هذا اليوم

أسالكم شيئين

أدعو لي بالرحمة

وأدعو أبني

ذاك الذي يعربد

في حانات القاهرة

ودمشق

وجاكرتا

أن يتبع ما أنزل الله على محمد

بكل رفق ورحمة
.

11 Comments:

At الجمعة, فبراير 17, 2006 12:26:00 ص, Blogger tamer said...

عزيزى ابوشنب


احنا عملنا مظاهرات واستمرنا فى المقاطعة وكان فية نتيجة دة على مستوى الافراد لان الحكومات العربية

تنظر الاغلبية منها الى المصالح

ولها نظرة اخرى تختلف اختلاف كلى عن نظرتنا نحن بعيد عن صحتها او عدمها


المفروض اللى يحصل بعد شيوخ متفتحين يذهبون اليهم هناك ويكونوا خير سفراء لنا هناك ويقوموا على الشرح بالطريقة التى يفهمون بها حتى يصل لهم سبب غضبنا الى مو فعلوا لانهم يقولون حرية راى وهى كلمة مطاطة والامر اذا ارتبط باليهود الامر اختلف لقد سال صاحب الجريدة الدنماركية لماذا لاترسم وتكتب عن محرقة اليهود قال اخشى جرح مشاهرهم انها ازدواجية المعاير ونحن السبب فيها لاننا لانجيد سوى الصراخ يجب ان يكون رد الفعل ايجابى عن طريق ناس تشرح وتفهم وتقول وتعلن بطريقة سهلة مبسطة كل شىء عنننا
.

اشكرك على البوست

الى الامام

 
At الجمعة, فبراير 17, 2006 6:32:00 م, Blogger rubyeldaly said...

اللة ينور عليك

 
At السبت, فبراير 18, 2006 4:47:00 ص, Blogger احمد فوزى said...

حمد الله ع السلامة

 
At السبت, فبراير 18, 2006 9:23:00 م, Blogger Dalia Fouad said...

رائع يا أبوشنب
هايل

 
At الأحد, فبراير 19, 2006 1:48:00 ص, Blogger aiman said...

that is what iwrote before, it is how i felt, i think we are on the same page.


انا كفيناك المستهزئين
صدقت رب العالمين

كفيتة .... الخاتم ـ الامين ـ امام موسي و عيسى
كفيتة ....و ماينطق عن الهوى ـ ان هو الا وحى يوحى
كفيتة .... و حولة رجال صدقوا ما عاهدوا اللة علية
مبشرين بالجنة
احب انت اليهم من اولادهم و ازواجهم و امهاتهم و ابائهم

من لك اليوم يا شفيعي
اين نحن من امتك
اين نحن يا حبيبي

مســــخ

بنئيف الدين علي هوانا
ندور فية عالمناسب

نسمع ـ نشوف ـ نقرا
و نلزق فللى يتناسب

دين شيك مودرن خفيف
مافيهوش من الاصل لا ريحة ولا راسب

عايزين الدين يدور مطرح مابندور
و ماندورش احنا ويا اللي حيحاسب

ماسكين في الدنيا بسناننا
ناسيين
غفلانين
عن يوم فية ناجح و فية راسب

نستني درس او خطبة او موعظة ناخد منها المدد
و ملجمعة للجمعة ـ والدرس للدرس عباطة
و اللة اخرتنا -زى مدارس خيبتهم الثانوية- لم ينجح احد

واخدين من الاسلام......بني الاسلام علي خمس
القواعد.. الاساس.. بس فين البنا
قواعد في الارض مدفونة مفيش بنا واصل للسما

دى القواعد يا مسلمين شهادة وصلاة وزكاة وحج وصوم
قواعد يقوم عليها كيان...مش عليها ننام ونقوم

دى اللي لو خلصت لوجة اللة يقوم عليها اسلام بحق
نعيش فى ضلة بكرامة ـ مانكونش زى البق

عايشين علي خير مش بتاعنا ـ لابسين هدوم مش مقاسنا
مالناش كيان ولا هيبة

مادين ايدينا لغيرنا ـ حاشية زبلاتهم عقولنا
بلا وكسة بلا خيبة

معانا او معاناش ـ انا قصدى الفلوس
ساحبينا زي المعيز ـ اسود و فهود و تيوس

زعما علي قدنا ـ يناسبوا حالة ايماننا
ماهو لو مؤمنين بصحيح ـ ماكانش دة يبقى حالنا

اذا صلح القوم صلح الراعى مش العكس
بحلق في حال حكامنا تهون عليك النفس

فية حاجة غلط

لما تقرى عن عمر بن عبد العزيز و ناسة
تبصم ان النظام كلة اتلعب في اساسة

افراد و زعما و هيئات
مفاهيم و اراء و نظريات

عقلا و مجانين ـ كتاب و صحفيين الكل بنا ومناول
زمن بقي فية بلوغ الكاتب ـ ثقافيا ـ لما عالدين بيتطاول

كلة تاية مافيش بنا سوى فوق الاساس
البنا متشوة ـ عايصة شيطان خناس

حتي الدين اخدنا منةالقشور
عبادات و فقة مفهومها بات مبتور

الغرض نفسينا و ازاى نعدى
نفلت من الصراط و من عذاب القبور

كلام جميل ـ مافيهوش غلط
بس عمرة ما كان غرض و نهاية
دة سبب و عمرة ما كان غاية

سبب صلاح النفس اللى توصلك و تعينك
علي فهم سر وجودك و الغاية من ورا دينك

الغاية
امة و قمة
دين و دولة
دعوة و توحيد
ما نكون لغير اللة عبيد

جرب و قيم حد اللة في الارض و احكم بما انزل
جرب تطبق دة كلة في وسط ناس بتفهم لية حرم و لية حلل

جرب تكون لك امة لها اولويات واضحة منورة لها السكة
يا عالم دةاحنا كلنا بنصلي تجاة مكة

هدف واحد ـ قبلة واحدة ـ بس اية الغرض والنية

الغرض ربي
و النية ربي
و حاقولها مرة و مية

لو كان دة غرضك و دى نيتك ـ ماتهان نبيك و ما اتهاننا
ما احنا منة ـ بس عزتة محفوظة من ربة ـ مش منا

سمعت المثل

الولد الخرة يجيب لاهلة اللعنة
اهو احنا بحمد اللة تعدينا مرحلة الاهل
و جبنا.. لسيد الخلق.. اهانة مالهاش لازمة ولا معني

احنا اللي غلط ياعالم ـ لايغير اللة ما بقوم حتي يغيروا ما بانفسهم
احنا اللي غلط ياعالم ـ طول ما على ايدين العبيد بنوطي ونبوسهم
احنا اللي غلط ياعالم ـ طول ما بيهون علينا الصالحين و بندوسهم
احنا اللي غلط ياعالم ـ طول ما حكامنا زبالة القوم و ديوثهم

احنا اللي غلط مش النرويج ولا الدنمارك
احنا اللي غلط طول ما توحيدنا متعاص شرك

 
At الأحد, فبراير 19, 2006 2:05:00 م, Blogger Ahmed Shokeir said...

مش هاطول عليك باأبو شنب

فعلا رب ضارة نافعة وهذه ليست محنة هذه منحة من المولى عز وجل لنفيق من ثباتنا ولنعلم أننا يمكننا أن نتوحد

وصدقني لن ينال رسام مبتدئ أو كاتب بذئ من المصطفى عليه الصلاة والسلام فالرسول في جميع الاحوال أعز الله قدره ورفع له ذكره ويهابه بحب العدو قبل الصديق ، لكن نحن نهب لكرامتا فإهانة الحبيب إهانة لنا والإستهزاء ماعاذ الله هو إستهزاء بنا

 
At الثلاثاء, فبراير 21, 2006 1:59:00 ص, Blogger أبوشنب said...

ردا على الجميع

كان لنصير شمة رائياً أخر في حفلته الأخير بساقية الصاوي

يعزف في حضرة الرسول

بصحبة فريق موسيقي إسباني

 
At الاثنين, مارس 06, 2006 4:29:00 م, Blogger ادم المصري said...

والله هذا رايي وحفيت وتعبت علشان اقول للناس كلامك ... يسعدني لو تقرا البوست اللي انا كاتبة تقريبا فكرنا واحد

 
At الخميس, أبريل 26, 2007 7:57:00 ص, Anonymous غير معرف said...

Enjoyed a lot! » » »

 
At الجمعة, مايو 01, 2009 1:47:00 م, Anonymous غير معرف said...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

 
At الجمعة, مايو 01, 2009 1:48:00 م, Anonymous غير معرف said...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

 

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home

اسمع